صراع النظام الإيراني والمعارضة الأحوازية .. حركة النضال العربي لتحرير الأحواز نموذجاً

السبت 03/نوفمبر/2018 - 05:37 م
طباعة صراع النظام الإيراني
 
علي عاطف حسَّان

قامت الدنمارك في 30 من أكتوبر 2018، باستدعاء سفيرها من العاصمة الإيرانية طهران؛ وذلك إثر اتهام الأخيرة بمحاولة استهداف وقتل أحد المعارضين الأحوازيين على أراضيها. وفي وقت لاحق، قرر وزير الخارجية الدنماركي، أندرسسامويلسون، الاتصال بمختلف الدول الأوروبية للتنسيق بشأن الترتيب لرد أوروبي جماعي على المحاولة الإيرانية، قائلاً إن بلاده ستحث الدول الأوروبية على التحضير لحزمة جديدة من العقوبات على إيران رداً على هذه المحاولة.  

                وأعلنت الأجهزة الأمنية في الدنمارك عن أن المحاولة الإيرانية كانت تستهدف أحد الناشطين الأحوازيين يقيم البلاد، ألا وهو رئيس فرع "حركة النضال العربي لتحرير الأحواز" المعارضة في الدنمارك.

                 ومن ناحية أخرى، استدعت الخارجية الدنماركية السفير الإيراني على أراضيها بسبب هذه القضية وقامت كوبنهاجن باتخاذ إجراءات احترازية لتأمين المعارض الأحوازي المستهدف في البلاد. إلا أن إيران وعلى الجانب الآخر، تتهم الدول الأوروبية باستضافة عناصر من المعارضة الإيرانية التي تقول إنها قامت بهجمات على أراضيها.

المعارضة الأحوازية للنظام الإيراني

                أعاد الهجوم المسلح على العرض العسكري الإيراني في الأحواز المعارضة الإيرانية للنظام إلى الواجهة من جديد وبدأ النظام الإيراني في شن حملة جديدة ضد عناصر المعارضة الأحوازية سواء في الداخل أو الخارج.

                 وليس هذا الأمر مرتبطاً بالوقت الحالي ضد أهالي الأحواز، بل إنه على الرغم من أن الأحوازيين كانوا قد دعموا الثورة الإيرانية عام 1979، وكان الشيخ"الخاقاني" الذي يُعد القائد الروحي للأحواز على اتصال بالخميني قبل مقدمه إيران، إلا أن النظام الإيراني يتبع سياسة التهميش تجاه الإقليم الأحوازي، مما أدى بالتالي إلى ظهور معارضة داخلية في الأحواز ضد هذه السياسات.(1)

وعليه، سنحاول فيما يلي التطرق إلى طبيعة وتشكيل المعارضة الأحوازية إلا أنه ينبغي أولاً الحديث حول طبيعة إقليم الأحواز.

أهمية الأحواز الاستراتيجية

                يقع إقليم الأحواز، الذي يكتسب اسمه من كلمة الحوز والحيازة أي التملك، في جنوب غربي إيران على الخليج العربيوتبلغ مساحته حوالي 375 ألف كلم مربع، وتقول عدد من المصادر، التي لا يُجمع عليها، إن عدد سكان الإقليم يبلغ حوالي 8 ملايين نسمة.

                  وتتشكل غالبية السكان في الأحواز من العرب الذين سكنا الإقليم منذ وقت بعيد. ويعاني سكان الإقليم سياسات التهميش الإيرانية في نفس الوقت الذي تشجع فيه الحكومة الإيرانية آخرين من غرب العرب، من إيران، على الهجرة إلى الإقليم.

                حيث جلبت السلطات الإيرانية الآلاف من العائلات الأخرى خاصة من المزارعين إلى الإقليم خاصة منذ عام 1928، مما غيّر من التركيبة السكانية إلى حد ما داخل الإقليم. واتبعت سياسات التمييز ضد العرب في الإقليم وتم منع تعلم اللغة العربية داخل الأحوازي. 

                وكانت الأحواز قبل عام 1925 إمارة مستقلة اعترفت بها الدولة الصفوية، التي كانت تحكم إيران في ذلك الوقت. وكانت الإمارة المشعشعية هي الحاكمة في الأحواز وحتى سقوطها عام 1925 وكان آخر أمير لها هو الشيخ خزعل الكعبي. 

                وتمثل الأحواز بالنسبة إلى النظام الإيراني أهمية كبيرة للغاية؛ وذلك لاحتوائها على كميات هائلة من النفط والغاز. فإذا ما نظرنا إلى الإقليم سنجد أن أكبر نسبة غاز في الأراضي الإيرانية كلها توجد في إقليم الأحواز.

                أما بالنسبة للنفط، فإنه يشكل حوالي 87% من كل النفط الإيراني المستخرج محلياً.ومن ناحية أخرى، تحتوي الأحواز على مصبات 8 أنهار مما جعل أغلب أراضي الإقليم صالحة للزراعة.

                وعليه، تحتوي منطقة الأحواز على أهم الموارد الطبيعية في إيران، بل ربما القول من أهمها في العالم كله؛ نظراً لما تحتويه من ثروات طبيعية هائلة تجعلها، إذا ما تم استثمارها، من أكبر وأنسب المناطق الصناعية في العالم. فقد ساهمت هذه الموارد بنسبة كبيرة في الاقتصاد الإيراني وقت تعرضه للعقوبات الدولية من خلال ضخ المواد النفطية ولا تزال تلعب دوراً بارزاً في ظل توقع فرض الحزمة الثانية من العقوبات النفطية الأمريكية في نوفمبر الجاري، كما تخطط إيران لإنشاء مصفاة جديدة في إحدى الجزر التابعة للإقليم.(2)

المعارضة الأحوازية السياسية..حركة النضال العربي لتحرير الأحواز

                على الرغم من أن الأحواز قد دعم الثورة الإيرانية عام 1979، كما سلف ذكره، إلا أن سياسات التهميش التي اتبعها النظام الإيراني تجاه المنطقة أدت لنفور بين سكان الإقليم من ذلك. وليس ذلك فقط، بل إن سياسة فرض اللغة على أهل الإقليم، إلى جانب التهميس السياسي أدى في النهاية إلى أن تقوم حركات مناهضة في الإقليم ضد النظام الإيراني مطالبة في النهاية بالانفصال.

                 وكان من بين أبرز الحركات الأحوازية المعارضة للنظام الإيراني هي "حركة النضال العربي لتحرير الأحواز" والتي أعلنت مسؤوليتها مؤخراً عن بعض الحوادث داخل إيران، والتي كان منها حادث الهجوم على العرض العسكري في الأحواز يوم 22 من سبتمبر 2018.

                وتُعد حركة النضال العربي لتحرير الأحواز من أبرز وأقوى المنظمات المعارضة للنظام الإيراني في إقليم الأحواز. أسس الحركة في عام 1999 عدد من العرب الأحوازيين المقيمين على الأراضي الأوروبية؛ وذلك بهدف إنشاء دولة عربية في إقليم الأحواز جنوب غربي إيران. وتأخذ الحركة مسار تحقيق الأهداف الأحوازية على أولوية أجندتها

                بدأت الحركة الأحوازية، التي تتهم النظام الإيراني بالقيام بعمليات تهجير متعمد لسكان للأحوازيين العرب، نشاطها المسلح ضد إيران خلال عام 2005، حيث قامت الحركة بالعديد من العمليات العسكرية داخل الأراضي الإيرانية كان منها تفجير منشآت نفطية في الأحواز وعمليات اغتيال، وذلك على النحو التالي:

-         خلال شهر أكتوبر من عام 2013، قامت الحركة بعملية تفجير في عدد من المنشآت النفطية في إحدى المدن الوقعة جنوبي شرقي إقليم الأحواز "الخليفة".

-         قامت الحركة في الأول من ديسمبر 2015 بتفجير خطا أنابيب جنوبي إيران.

-         قامت الحركة خلال شهر يناير من العام الماضي 2017 بتبني تفجير خطي أنابيبي للنفط جنوبي إيران، قالت الحركة إن هذا الهجوم جاء كرد منها على "التطاولات الإيرانية في سوريا والعراق واليمن.

-         في 15 فبراير 2017: اغتيال رئيس جهاز الاستخبارات الإيراني "حسين شريفي" وعدد من مرافقيه. حيث قام أحوازيون داخل إيران باستهداف رئيس جهاز الاستخبارات في إحدى المناطق الواقعة جنوبي الأحواز، وتبنت الحركة هذا الهجوم. وقالت الحركة في بيان على لسان قيادي بها إن العملية جاءت للرد على الجرائم التي يتعرض لها أهل المنطقة التي حدثت فيها الواقعة.

-         قامت عناصر تابعت للنظام الإيراني في 8 نوفمبر.

-         22 سبتمبر 2018: نفّذت حركة النضال العربي لتحرير الأحوز هجوماً على إحدى العروض العسكرية الإيرانية في الأحواز بالتزامن مع ذكرى حرب الخليج الأولى مع العراق التي اندلعت عام 1980 حتى عام 1988، ونتج عن ذلك عدد من القتلى والمصابين.

  وكانت إيران قد اغتالت في نوفمبر عام 2017 رئيس حركة النضال العربي الأحوازية أمام منزله في مدينة لاهاي الهولندية، ثم اتهمت الحركة طهران بالوقوف وراء هذه العملية.(3)

جولات إيرانية في أوروبا لمحاولة السيطرة على المعارضة

                 بعدما اتسعت حركة المعارضة الإيرانية في الخارج، خاصة خلال السنوات الأخيرة، وبات لها حضور قوي داخل المجتمعات الأوروبية، تسعى إيران خلال الفترة الأخيرة إلى السيطرة على اتساع هذه المعارضة من خلال التنسيق من الأوروبيين.

ومن أجل ذلك، يقوم العديد من المسؤولين الإيرانيين خلال الفترة الأخيرة بالعديد من الجولات والزيارات إلى عدد من العواصم الأوروبية لمحاولة إقناع القادة الأوروبيين بالتعاون للتقليل من نشاط مختلف أوجه المعارضة الإيرانية على الأراضي الأوروبية، إلا أن القادة الأوروبيين لا يستجيبون لهذه الدعوات من داخل إيران. ولذلك فمن المتوقع استمرار مسلسل الصراع ما بين الحركات الإيرانية المعارضة بالخارج، والتي من بينها حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، والنظام الإيراني في المستقبل.  

الهوامش

1-      "إيران وعرب الأحواز... منهجية التهميش والإهمال"، سكاي نيوز، 13 فبراير 2017، الرابط:

                                                                                                                                                http://cutt.us/Ty0wV

2-        "تعرف على حكاية عرب الأهواز مع إيران بي بي سي، 22 سبتمبر 2018، الرابط:

                                                                                                                                                http://cutt.us/piDrJ

3-      علي رجب، "أبرز 5 معلومات عن حركة النضال العربي لتحرير الأحواز"، فيتو، 22 سبتمبر 2018، الرابط:                                                                                                                                                        http://cutt.us/A97DH

شارك